اليابانيون يعتذرون - شركة انكور التطويرية

كتب الكاتب محمد سلماوي تحت عنوان (لن ازور اليابان) كتب انه كان في زيارة لليابان لإلقاء محاضرة وأثناء استقلاله لأسرع قطار في العالم المسمى ب ' قطار الط ..

اليابانيون,يعتذرون,keyword

اليابانيون يعتذرون - شركة انكور التطويرية

دليل انكور للمواقع





القوانين العامة لشركة انكور التطويرية | وجب على الجميع القراءة والالتزام



أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في شركة انكور التطويرية، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .


اليابانيون يعتذرون

كتب الكاتب محمد سلماوي تحت عنوان (لن ازور اليابان) كتب انه كان في زيارة لليابان لإلقاء محاضرة وأثناء استقلاله لأسرع قطار ..


لا يمكنك الرد على هذا الموضوع لا يمكنك إضافة موضوع جديد


عبد الرؤوف
.:: عضو فعال ::.
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 17-05-2020
رقم العضوية : 155
المشاركات : 103
الجنس : ذكر
تاريخ الميلاد : 2-3-2000
قوة السمعة : 20
 offline 
17-05-2020 05:54 صباحا
كتب الكاتب محمد سلماوي تحت عنوان (لن ازور اليابان) كتب انه كان في زيارة لليابان
لإلقاء محاضرة وأثناء استقلاله لأسرع قطار في العالم المسمى ب ' قطار الطلقة ' Bullet train
الذي تشبه سرعته سرعة طلقة الرصاص ، ما بين طوكيو والعاصمة القديمة كيوتو .

يقول وقفت على رصيف القطار بصحبه صديقي الياباني حيث كانت تذكرتهما تشير إلى
أن مقعديهما سيكونان في العربة الخضراء ( وللعلم اليابانيون يطلقون الألوان على
درجات القطار، فلا يقولون عربة الدرجة الأولى أو الثانية أو الثالثة وإنما العربة الخضراء
والحمراء والصفراء ) .. أشار إليه مرافقه الياباني أن يقف في المكان المخصص على
الرصيف لباب العربة الخضراء ..

وفي الموعد المحدد بالضبط وصل القطار وجاء باب العربة الخضراء في المكان المحدد له
مع فارق بضعة سنتيمترات حيث يقف الكاتب.

فقال صاحبنا العربي مداعباً صديقه الياباني وفي نفسه حرقة على فارق التقدم بين العرب
وبين اليابان لا سيما ان صديقه الياباني لم يزر بلادنا العربية ( النائمة عفوا أقصد النامية ) ..
من قبل فقال له :- كيف يقف القطار بعيداً بضع سنتيمترات وليس أمامي تماماً ، كيف يسمح
بتلك الفوضى ؟

لم يكن يتوقع إن الشاب الياباني لم يفهم تلك الدعابة فلقد كست وجهه الحمرة خجلاً واخذ يتأسف
لما حدث مؤكداً إن هذا لا يحدث إلا نادراً ، ووعد بأنه سيخطر المسئولين حتى لا يتكرر ذلك ثانية .

في الرحلة التي دامت اقل من ثلاث ساعات ظل يجيء ويروح للتحدث مع العاملين الذين جاءوا
واحداً وراء الآخر ليعتذروا لصاحبنا عما حدث وحين وصلا الى كيوتو وجد مدير المحطة ينتظره
بنفسه على الرصيف ليقدم له هو الآخر اعتذاره عما حدث في محطة طوكيو ومؤكداً إن ذلك
لن يحدث ثانية .

واختتم كاتبنا هذا الموقف تأكيده :- لصديقه الياباني إنها مزحة والذي بدا متعجباً وفغر فاه في
دهشة قائلاً لماذا ؟

فأجابه :- لأن تلك مسألة عادية جداً بمقاييسنا وهي يمكن ان تحدث في أي مكان! فقال له صديقه
الياباني ولكنها لا تحدث في اليابان .

لعلي هنا اتوقف وأتساءل بعد هذا الموقف اللطيف هل الاعتذار لابتعاد البوابة بضعة سنتيمترات
أمر مشروع أم مبالغ فيه .

قد يكون في عالمنا العربي هذا الأمر ضرباً من الخيال ولكن ما هي الحدود المنطقية لكي يعتذر
المسئول، وقبل الاعتذار أترانا نستطيع معاتبة أحد المسئولين وقبل ذلك كله هل المسئول يخطئ أصلاً ؟ ..

نرجو من مسئولينا في البلاد العربية أن يسافروا لليابان ليتعلموا ثقافة فن الاعتذار الياباني !!!

لماذا المسئول هناك يعتذر إن اخطأ ولماذا يستقيل إن اخفق .. وماذا يا ترى يصنع الياباني لو كان
الأمر اكبر من ذلك ... إيه يموت حالو يعني ؟!
ودمتم ودامت اليابان



:. كاتب الموضوع عبد الرؤوف ، المصدر: اليابانيون يعتذرون .:


hgdhfhkd,k duj`v,k





الكلمات الدلالية
اليابانيون ، يعتذرون ،

« موضوع اثار غضبي | اللهم لا تُدخلنا في هذة التجربة »

 














الساعة الآن 07:53 مساء


جميع حقوق تصميم الاستايل محفوظة لابو كريم وتحويل الاستايل لسليمان


RSS 2.0XML Site MapArchiveTeamContactCalendarStatic Forum