الذكاء الاصطناعي والمحتوى الحصري

74
artificial intelligence

الذكاء الاصطناعي والمحتوى الحصري. مع تطور الانترنت والتكنولوجيا والعلوم، وظهور الذكاء الاصطناعي بقوة في الفترة الأخيرة في عالم الانترنت. أصبح من السهل استخدام الذكاء الاصطناعي في خدمة حاجيات أصحاب المواقع. ومن أهم الميزات التي يمكن لأصاحب المواقع استغلالها لإنجاح مواقعهم أكثر هي قدرة الذكاء الاصطناعي على انتاج مقالات ومواضيع حسب المطلوب ووفقاً لمعايير السيو.

الذكاء الاصطناعي والمحتوى الحصري

بشكل مجاني ودون الحاجه لاشتراكات تتيح لك مواقع الذكاء الاصطناعي مثل chatGPT وغيرها من انشاء محتوى متميز وحصري لتعبئة موقعك بسرعه كبيرة وجودة عالية في المحتوى. وربما هذه هي افضل طريقة لنريح محرك البحث العربي من المواضيع والمقالات المنقولة التي لا فائدة لها.

أكثر فائدة واكثر تنوع

من خلال موقع الذكاء الاصطناعي يمكنك طلب كتابة مقال وفق معايير السيو، واخباره بحاجتك الى الكلمات المفتاحية لتضعها في خانتها. وسيفاجئك البوت بقدرته على استخراج نص، ووسمه بالكلمات المفتاحية وترتيب المقال بحسب معايير السيو.

ومن خلال نفس البوت ستستطيع انتاج العديد من المقالات والمواضيع في شتى المجالات المختلفة فقط بكتابة سطر او اثنين موضحاً ما تحتاج أن تصفه او تشرحه. أيضا، يمكنه انشاء شروحات نصية وبرمجية ومصورة لمساعدتك، ومن ثم يمكنك نقلها لموقعك وكل ما عليك هو إعادة الترتيب والتنسيق في بعض الأحيان، والاحيان الأخرى فقط انقلها وانشر.

مشكلة في عدد الكلمات

لاحظت عند استخدامي للذكاء الاصطناعي في تجربتي له بكتابة المقالات انه لا يلتزم بعدد الكلمات التي تقوم بوضعها في وصف الموضوع او المقال المطلوب. هذا لا يحدث بالنسخ المجانية فقط انما بالنسخ المدفوعة أيضا، لأني قمت بتجربة النسخة المدفوعة من chatGPT.

ولحل هذه الاشكالية وجدت ان هناك طريقة من خلال البوت او الموقع نفسه. عند طلب كتابه مقالة او موضوع، سيوفر لك الذكاء الاصطناعي مقالة صغيرة وعناوين فرعية ويتبعها سطر او اثنان من المعلومات. ولجعلها غنيه اكثر في المعلومات والنصوص وزيادة عدد الكلمات، يمكنك اخذ هذه العناوين الفرعية واعادة طلب الكتابه لكل عنوان على حدا بفقرة او اثنتين او مقال آخر لكل عنوان فرعي. بعد الانتهاء تقوم بجمعها مع بعضها البعض وتكوين موضوع او مقال بعدد كلمات كافي او كبير.

الحل الأفضل

طبعا تعتبر هذه الطريقة هي الحل الافضل، سواء لنشر معلومات مؤكده بنسبة كبيرة، ونشر مواضيع ومقالات حصرية وتغذية المحتوى العربي بشكل افضل من السابق بالاستغناء عن المواضيع والمقالات المنقولة والتي تكون خاطئة بنسبة كبيرة.

على الرغم من ذلك، الا ان هذه المقالات لا تعد تعويضاً للمحتوى الغني والحقيقي، لأن المحتوى الغني والحقيقي هو ذاك المحتوى الذي يلحقه مصدره وتوثيقه من المراجع والمصادر الموثوقة. لذلك على الرغم من ان موقعك سيمر بحالة نشاط أكبر، وستستطيع استهداف فئة اكثر من الناس الا انها فئة للقراءة والاستمتاع، او لطلاب المدارس الذي يحتاجون أي نص لنقله للمعلم. اما في حالة طلبة العلم وأصحاب الأبحاث والمقالات لن تنفعهم هذه المقالات لأنها مجرد كلام بلا مصادر موثوقة ومُحكمه يستطيع من خلالها طالب العلم او البحث او غيرهم من نقلها او الاستفادة منها في ابحاثهم ومقالاتهم وغيرها.

يبقى الذكاء الاصطناعي وسيلة جديدة ومميزة، نستطيع من خلالها القفز الى الأمام في عالم الانترنت ونستطيع ان نستفيد منها لزيادة الارباح او الصعود في سلم محركات البحث بشكل أسرع.

Motasem Hanani
WRITTEN BY

Motasem Hanani

مطور مواقع، مصمم، ممنتج وكاتب محتوى. اسعى الى تغذية المحتوى العربي التطويري والثقافي في كل ما هو حصري ومفيد بعيداً عن النقل العشوائي والبرامج القديمه التالفة.